رئيس مجلس التحرير

حماده عوضين

الإسلام يقر التعايش السلمي ويجرم الإرهاب

ألقى الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر، خطبة الجمعة في مسجد فيصل بالعاصمة الباكستانية إسلام أباد، في حضور عدد من سفراء الدول العربية والإسلامية، وذلك على هامش مشاركة فضيلته في الاجتماع الثالث عشر لمجلس أمناء الجامعة الإسلامية بإسلام أباد برئاسة وحضور ممنون حسين، رئيس جمهورية باكستان الإسلامية، الرئيس الأعلى للجامعة.

تناولت الخطبة عددا من العناصر التي تظهر قيمة وانفراد الشريعة الإسلامية بأسس التعايش السلمي وتحقيق الأمن للمجتمعات وتحريم سفك وإراقة الدماء.

وأشار وكيل الأزهر، إلى أن شريعة الإسلام تقوم على مباديء ثابتة وأسس واضحة تقر التعايش السلمي وتحث عليه، خاصة إذا كانت الغاية منه خدمة الأهداف الإنسانية السامية وتحقيق المصالح البشرية المشتركة، وأهمها ترسيخ الاستقرار واستتباب الأمن وانتشار السلم وردع العدوان والتصدي للظلم والاضطهاد الذي يلحق بالأفراد والشعوب، شريطة أن يكون هذا التعايش قائما على أسس الاحترام المتبادل بين أصحاب الديانات المختلفة والثقافات المتنوعة.

image_pdfimage_print

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة لجريدة النهار العربى 2014